Compare Listings

بيليك دوزو و اسسينيورت مناطق عليها العين العربية للاستثمار

بيليك دوزو و اسسينيورت مناطق عليها العين العربية للاستثمار

و كما لازال الاهتمام قائماً بالقطاع العقاري التركي، الطلب الأكبر يأتي على مدينة اسطنبول، ومن الجنسيات العربية، حيث نجد أن السعوديين يشترون حول البوسفور للسكن، و يتجهون للغرب نحو مناطق بيليك دوزو واسسينيورت طلباً للاستثمار.

مبيعات بـ 35 مليار دولار

تبعاً لإحصائيات العام 2013، كان هنالك 15.514.000 عقار في اسطنبول، 1.427.000 منها منازل خاصة، 204.000 عقارات حكومية او مناطق للعمل، و 546.000 منازل للعطلات. وكان هنالك 318 ألف عقار جديد في طور الإنشاء، تمت 1.268.000 عملية بيع عقار و منزل في تركيا خلال العام 2013 فقط, بميزانية أموال منقولة خلال هذة العملية تقدر بـ 35 مليار دولار, و كان نصيب اسطنبول, المدينة الاكثر استحواذا على العقارات في تركيا حوالي 193 الف علمية بيع منزل. و في تقرير عقاري تركي صادر عن (International Realty Plus) قدم ارقام مهمة حول العمليات في القطاع العقاري التركي . التقرير حدد الامور التي تهم المستثمرين المحليين و الأجانب في نفس الوقت، حيث أن جزء معتبر من رؤوس الأموال الأوروبية بدأت بالدخول الى السوق التركية خلال الفترة الماضية. التقريرأشار إلى أن الشعوب الأوروبية و العربية بشكل عام بدأت بإظهار اهتمام في السوق التركي، ” أشخاص من إيران، دبي بدؤو بشراء فلل في صبنجا، و الذين من العراق و سوريا يشترون في منطقة دوجزة، بينما البريطانيين يفضلون المناطق الساحل

بيليك دوزو و اسسينيورت مناطق عليها العين العربية للاستثمار

ية المطلة على المتوسط مثل أنطاليا، في حين أن المستثمرين من المملكة العربية السعودية يفضلون منطقة البوسفور في اسطنبول للسكن، ويتجهون لمناطق بيليك دوزو و اسسينيورت للاستثمار العقاري. أنطاليا و بودروم تعتبر المنطقة المفضلة لشراء منزل صيفي للألمان والروس, و لكنهم يفضلون في نفس الوقت اسطنبول وقونيا للاستثمار، حيث تعتبر قونيا منطقة مفتوحة استثماريا بشكل جديد، خصوصاً للعرب حيث أن العديد من المستثمرين من الجنسية العراقية يظهرون اهتماما بتلك المنطقة.

لا مؤشر على الانخفاض بالنسبة للبيوت الفخمة

التقرير نوه إلى حصول بعض من الجمود في أول العام 2013، و لكن هذا فقط اقتصر على العقارات العادية و البيوت السكنية، بينما لم تتأثر مبيعات الشقق و العقارات الفخمة، و حافظت على وتيرتها المتصاعدة.

الايام العقارية، بدلاً من الايام الذهبية

التقرير أشار أن شراء المنازل في تركيا بشكل عام و اسطنبول بشكل خاص أصبح أسهل، من حيث ارتفاع مستوى الثروة للمواطنين الاتراك، حيث أن مَنْ يعتبرون من الطبقة المتوسطة قد اشتروا منزلهم الأول، وينتظرون فرصة لشراء منزل آخر ا أيضاً. مضيفا ان نساء الأعمال قد استبدلو تجارة الذهب بتجارة العقارات: “هنالك العديد من النساء ياتين سوية لشراء عدد من العقارات شهرياً،”هم يشترون المنازل بدلاً من الذهب” يقول التقرير. و أشار التقرير أيضاًإلى أن الاتجاه العام في اختيار البيوت يتجة الى غرفتين و صالة بمساحةمناسبة، بدلاً من البيوت الكبيرة و التي كانت مفضلة من قبل، و الذي ساهم بذلك هو صعوبة الحفاظ على صيانة مستمرة للبيوت الكبيرة المساحة، فكان الاتجاه للبيوت الأصغر ولكن المتناسقة بين عدد الغرف و المساحة الكلية للبيت، خصوصا في مدينة اسطنبول تبعاً للتقريرحيث يعتبر منزل مكون من غرفنين و صالة هو أكثر مخطط مطلوب في سوق لاعقارات في اسطنبول.

img

ntiadmin

Related posts

Kanunu İslemler

...

تكملة القراءة
بواسطة Anas Hamed

...

تكملة القراءة
بواسطة ntiadmin

زيادة الصادرات التركية في شهر حزيران الماضي

...

تكملة القراءة
بواسطة ntiadmin

الانضمام إلى النقاش